أفغانستان: هل صورة رئيس حكومة طالبان وهو يأكل الرغيف والبصل

ظهرت على مواقع التواصل الاجتماعي باللغة العربية صورة قيل إنها تُظهر رئيس حكومة طالبان الملّا محمد حسن أخوند وهو جالس على الأرض يأكل طعاماً بسيطاً، فما مدى صحة هذه المعلومات؟

يظهر في الصورة رجل بزيّ أفغاني، وهو جالس على الأرض يأكل ما يبدو أنه خبز وبصل.

وجاء في التعليقات المرافقة “رئيس حكومة طالبان الذي تقام من أجله المؤتمرات (..) يتفقّد رعيّته ويُفطر ممّا تُفطر به رعيّته، برغيف خبز وبصل، جالساً على حجر”.

بدأ هذا المنشور بالظهور بعيد إعلان حركة طالبان الثلاثاء الماضي نواة حكومتها الجديدة وعلى رأسها القياديّ المخضرم الملّا محمد حسن أخوند الذي كان معاوناً للملّا عمر مؤسّس الحركة المتوفى عام 2013.

هل هو الملا محمد حسن أخوند

لكن الرجل الظاهر في هذه الصورة ليس الملّا محمد حسن أخوند، بحسب ما أكّد صحافيو وكالة فرانس برس في كابل.

من جهة أخرى أظهر التفتيش عن الصورة باستخدام محرّكات البحث أنها منشورة قبل سنوات على أنها تُظهر قيادياً أفغانياً هو الملا نقيب الله وليس رئيس الحكومة الأفغانية.

وقبل أيام، أعلنت حركة طالبان عن تشكيل حكومة جديدة، وإن الملا محمد حسن أخوند سيكون رئيسا للحكومة الجديدة في أفغانستان.

وأوضح الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد خلال مؤتمر صحفي أن المؤسس المشارك لطالبان عبد الغني برادر سيكون نائبا لرئيس الحكومة.

رئيس الحكومة الأفغانية