فيلم”مصوري”يتنافس على الجائزة الأولى في نهائيات مسابقة الجزيرة الوثائقية للفيلم

يمثل المخرج الشاب أحمد تونسي بعمله السينمائي القصير” مصوري” الجزائر في نهائيات مسابقة الجزيرة الوثائقية للفيلم القصير بعد نجاحه في اجتياز المرحلة الأولى من المسابقة التي شارك فيها حوالي 20 انتاجا وثائقيا قصيرا من مختلف دول العالم, وتفوق الفيلم الوثائقي”مصوري” في المرحلة النهائية على 10 أعمال وثائقية من بينها فيلم” 8 يناير “للمخرج المصري أحمد عصام عبد الله و فيلم” مريض” توقيع المخرج التونسي الياس زحمون و الشريط الوثائقي” ياسمين وروسيل” للمخرجة السودانية دعاء ابراهيم, وكانت ادارة المسابقة قد تلقت مشاركة أفلام وثائقية من جميع انحاء العالم التي تأهل منها 18 فيلما الى مرحلة التصفيات فيما وصل 10 منها فقط للنهائيات,ويتناول فيلم “مصوري” لاحمد تونسي في 7 دقائق قصة شاب يعود لمدينته بعد 22 سنة من الغياب و يقرر انجاز فيلم عن اقدم و اشهر مصور بمدينته بسكرة (جنوب شرق الجزائر) الذي التقط له أول صورة في طفولته حيث تلقي أحداث العمل الضوء على علاقة هذا المصور (بن عيسى) بعالم الصورة و التصوير و ايضا معاملاته الاستثنائية لزبائنه ،و يترك له المخرج المجال مفتوحا للحديث عن مهنته و هو جالس على الكرسي الذي يخصصه في العادة لتصوير زبائنه,وفتحت ادارة المسابقة باب التصويت على الفيلم القصير” مصوري” أمام الجمهورعبر موقع المسابقة الرسمي و قناتها على منصة “يوتيوب” الى غاية 26 يوليو 2021
تجدر الاشارة الى ان مسابقة الجزيرة الوثائقية للفيلم القصير هي مسابقة مخصصة للطلبة والناشئين تقام تحت إشراف قناة الجزيرة ,حيث يحصل الفائزين في المراتب الثلاثة الأولى على جوائز نقذية من 1000 دولار الى 3000 دولار.