ماندي يتّخذ هذا القرار edd.news

نادي بيتيس إشبيلية

ماندي يتّخذ هذا القرار

حسم اللاعب الدولي الجزائري عيسى ماندي مدافع فريق بيتيس إشبيلية الإسباني، أمر مستقبله الكروي الإحترافي.

وأبلغ عيسى ماندي إدارة ناديه بيتيس إشبيلية أنه لن يُجدّد العقد، وسيرحل في الصيف المقبل. كما ذكرته صحيفة “استاديو ديبورتيفو” الإسبانية مساء الأربعاء.

ويرتبط المدافع عيسى ماندي (29 سنة) مع نادي بيتيس إشبيلية الإسباني بِعقدٍ، بدأت مدّته صيف 2016 وتنقضي في الـ 30 من جوان المقبل.

وسيُغادر ماندي فريق بيتيس هذه الصائفة إلى حدّ كبير، بِاستثناء إذا حدثت مفاجأة في آخر لحظة تجعله يتراجع عن قرار الرحيل، وهو احتمال ضعيف. استنادا إلى المصدر ذاته.

وتتفاوض إدارة نادي بيتيس إشبيلية مع ماندي من أجل تجديد العقد، منذ أكثر من سنة. ولكن الدولي الجزائري ربط البقاء بِرفع راتبه السنوي، حيث يقبض حاليا أجرة تُقدّر بِنحو 1.04 مليون أورو.

ومنح التقني الشيلي مانويل بيلغريني مدرب بيتيس إشبيلية شارة القائد للمدافع ماندي، على أمل تجديد العقد. ولكن الدولي الجزائري لم تُقنعه هذه “المكافأة” الرّمزية، عل اعتبار أنه لاعب قديم في الفريق، و”مخضرم” في مشواره الكروي، ويُقدّم مستويات فنية مُحترمة، ويتمتّع بِسمعة بطل إفريقيا مع المنتخب الوطني الجزائري. لذلك يطلب من مسؤولي نادي الأخضر والأبيض المرور إلى “الملموس”، بدلا من التحجّج بِتضرّر خزينة النادي من استمرار مخاطر جائحة “كورونا”، وصعوبة تلبية المطلب المالي.

وترغب ثلاثة أندية في انتداب عيسى ماندي في الصيف المقبل، وهي: الإنتر رائد ترتيب البطولة الإيطالية، وليفربول الإنجليزي، وليون الفرنسي. عِلما أن القيمة المالية للمدافع الجزائري تُقدّر بِنحو 8 ملايين أورو.

وكانت إدارة الإنتر قد اقترحت على عيسى ماندي مُؤخّرا، راتبا سنويا مُغريا تترواح قيمته مابين 2.5 و3 ملايين أورو.
وتعلم هذه الأندية أن ماندي سيتحرّر من أيّ التزام في الصيف المقبل، بعد نهاية مدّة العقد مع فريق بيتيس إشبيلية، وبِالتالي قد تجلبه بِمبلغ ماليٍّ أقلّ من 8 ملايين أورو.

أضف تعليق