مجلس الأمة يقرر إنشاء لجنة تحقيق برلمانية للتقصي في المضاربة

 قرر مجلس الأمة اليوم السبت، إنشاء لجنة تحقيق برلمانية للتقصي في الندرة والمضاربة التي تشهدها المواد ذات الاستهلاك الواسع في الأسواق في خطوة من المجلس لصد مناورات المضاربين. جاء ذلك عقب اجتماع لمكتب مجلس الأمة موسع لرؤساء المجموعات البرلمانية والمراقب البرلماني، برئاسة رئيس المجلس صالح قوجيل. وفق ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية.

وحسب ذات المصدر، فقد خلص الإجتماع إلى محاربة آفة الإحتكار والمضاربة غير المشروعة التي أصبحت تأخذ أبعادا استفزازية جديدة تهدد الإستقرار والتماسك والمناعة المجتمعية للأمة.

وقال مكتب مجلس الأمة أن القرار جاء عملا بنص المادة 159 من الدستور ومقتضيات القانون العضوي والنظام الداخلي لمجلس الأمة.

وبخصوص مستجدات الوضع في سوق السلع والبضائع في عديد ولايات الوطن، وما اتصل بها من ممارسات وسلوكات عدوانية مشينة من بعض المضاربين والمحتكرين مست قوت ومعيشة المواطنين، تم إنشاء لجنة تحقيق برلمانية للتحقيق والتقصي في مشاكل الندرة والإحتكار الذي طال بعض السلع والبضائع من المواد الأساسية ذات الاستهلاك الواسع في الجهات الأربعة للجمهورية، وفي مختلف الجوانب ذات الصلة.

وستعمل هذه اللجنة على الوقوف على دوافع هذه الأزمة ومسبباتها الرئيسية ومن يغذيها ويحوم حولها بهدف السعي لصد أي مناورات من قبل المضاربين وسلوكاتهم الكيدية المتكررة  وأنانيتهم الفردية وطمعهم الشخصي على حساب المنتج والمستهلك على حد سواء. حسب ذات البيان.